الموازنة بين انجاز العمل والعلاقات الانسانة - منتدى الأحساء

   


العودة   منتدى الأحساء > المنتديات العامة > المنتدى العام > منتدى أقلام المنتدى

منتدى أقلام المنتدى منتدى يحتوي على مشاركات الأعضاء الغير منقولة .

إضافة رد
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-03-17, 11:34 AM   #1
الدكتور أحمد بن علي المبارك
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 55
افتراضي الموازنة بين انجاز العمل والعلاقات الانسانة

من الأخطاء الإستراتيجية التي تقع فيها بعض القيادات في الأجهزة الإدارية المختلفة خاصة الحكومية، أنها تنظر إلى معيار إنجاز العمل وحده كمقياس لنجاح مديري إدارتها وفروعها، مهونة من أمر العلاقات الإنسانية داخل الجهاز. ولا شك أن للإنجاز أهميته في تحديد النجاح، لكن الأهم والأخطر في حقيقة الأمر وعلى المدى البعيد ولصالح الوطن بأسره، هو النجاح في بناء العلاقات الإنسانية التي تصب مخرجاتها في النهاية في إطار تماسك الشعب وتلاحمه.

لذا يستحسن أن تهتم المنظمة في تقييمها لمستوى النجاح في الإدارات المختلفة والفروع، إضافة إلى إنجاز العمل والتطوير الشكلي، بمدى النجاح في بناء العلاقات الإنسانية بكافة وجوهها، وأن تستفيد في هذا الباب من قياس مستوى الرضا الوظيفي بين الموظفين والتحقق من مدى الانسجام بينهم وكذا مستوى التفاهم بينهم من ناحية وبين الإدارة من ناحية أخرى.

إن القيادة الناجحة على الإجمال، موهبة فطرية ومكتسبة، والإدارة معرفة وأخلاق وفعل ما ينبغي ساعة ينبغي، وإنزال الناس منازلهم وتقدير كل وضع بقدره وإعطاء كل شئ حقه، إلا أن ثلاثة أرباع الإدارة ، بل أكثر هو حسن التعامل مع الناس وتقدير ظروفهم ومشاعرهم، لأن الإدارة إنما تتم بالناس ومن أجل الناس، والبشر يتفاوتون في توافرهم على هذه الصفات.

ولهذا جدير بقيادة المنظمة إلا تقع في خطأ تعيين مديرين لا يتوافر لديهم الكثير مما ذكر أعلاه، لأنهم سيخفقون في بناء العلاقات الإنسانية داخل إداراتهم أو فروعهم، بل إنهم سيقضون على الموجود من صورها الجميلة، لا سيما أن أمثال هؤلاء عادة ما يتصفون بصفات شخصية أقل ما يقال عنها. في صعيد العمل الإداري، وغير الإداري. أنها منفرة للآخرين ومثيرة للبغضاء فيما بين العاملين من حولهم.

من هنا كان لزاماً على قيادة المنظمة من الأساس أن تعطي مثل هذه الأمور ما تستحقه من اهتمام ، فلا شك أن حسن الاختيار ـ هنا ـ هو نصف القرار ، إذا لم يكن القرار كله، مع الحرص على اكتشاف من يفتقر من المديرين إلى أي من النواحي المشار إليها أنفاً للعمل سريعاً على إلحاقهم بدورات في العلاقات الإنسانية ، إضافة إلى توجيههم إلى مراعاة مبادئ الذوق وتحسس مشاعر الناس بشكل خاص وأصول التعامل مع الآخرين بشكل عام مع العلم أن بعض هؤلاء تحول صفاته المشينة المتجذرة في شخصيته من استفادته من مثل هذه الدورات.

والملاحظ في بعض الجهات، خاصة الحكومية، أن مقابلة كبار المسؤولين في مكاتبهم العاجية تعد من أكثر الأمور صعوبة، إذا لم تكن مستحيلة، إذ لا يطبق بعض المسؤولين سياسة الباب المغلق فحسب، بل الباب الموصد.

ولان هذا الأمر يحدث خلافاً لتوجيهات السلطة العليا، يجب على كافة مسؤولي الأجهزة الحكومية أن تكون سياستهم بهذا الخصوص وفق نهج "الباب المفتوح" الذي بمقتضاه دأب معظم الوزراء ، بل والأمراء على مقابلة سائر المواطنين بشكل دوري، بل يومي ، ولن يكون بعض قادة الأجهزة الحكومية أكثر انشغالاً من الأمراء والوزراء، فلا أقل من إن يكون هناك وقت أو يوم محدد معلن عنه لأصحاب المشكلات والمتظلمين من المواطنين والموظفين.

ويشعر منسوبو بعض الأجهزة الحكومية ، خصوصاً في فروع تلك الأجهزة المنتشرة في سائر المناطق في السعودية بوجود فجوة بين المسؤول الأول عن أجهزتهم في المركز وبين الفروع وما يجرى فيها، وذلك لغياب سياسة التفقد الشخصي للفروع وموظفيها من قائمة مهام بعض قادة الأجهزة الحكومية ، حتى أن موظفاً في فرع احد الأجهزة الحكومية ذكر أنه يعمل في ذلك الفرع منذ نحو 14 سنة ولا يتذكر أن المسؤول الأول لجهازهم ، الذي لا يزال في منصبه، زار ذلك الفرع حتى الآن، وبذلك تكون قناة الاتصال بين الفروع والمركز في هذه الأجهزة من خلال المدير فقط وفي اتجاه واحد ، في الوقت الذي لا يجد الموظفون وسيلة اتصال بالمركز، وهذا يتنافى مع أصول الاتصال التنظيمي السليم في المنظمات الإدارية الناجحة ، وهو وضع له انعكاساته السلبية على مجمل العملية الإدارية.
الدكتور أحمد بن علي المبارك غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:02 PM بتوقيت الأحساء


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir